abraj 2016 - abraj



تحميل برامج


برج حامل الثعبان

برج حامل الثعبان قد يغير مواعيد الأبراج و الفلك يرد , الابراج الجديدة برج حامل الثعبان أو حامل الافعي , اكتشاف برج ثالث عشر جديد 13 برج وما حقيقته Ophiuchus

برج حامل الثعبان

قام احد المدعين من انه عالم فلك بإثارت أزمة ظهور برج جديد يحمل اسم حواء أو حامل الثعبان جدلاً كبيراً لدي المواطنين على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، حيث دشن رواد تويتر هاشتاج يحمل اسم "حوار الأبراج" الذي عبر من خلاله عن دهشتهم من تغيير مواعيد الأبراج الفلكية نتيجة ظهور البرج، على الرغم من وضع الأبراج قبل نحو ألفي عام.كانت البداية عندما خرج عالم الفلك بارك كنكل، بإعلانه عن وجود برج ثالث عشر أسفر تغير حركة كوكب الأرض في دورانها حول الشمس عن ميلاده، وقال إن التقسيم التاريخي للأبراج قد تتغيّر.واعتمد في ذلك على تتبع مواقع النجوم والأبراج السماوية في السماء كل شهر، لكن مع مرور السنين، عملت جاذبية القمر على انحراف حركة الأرض حول محورها، ما أدى إلى تغير في مسار الأبراج بالنسبة للقمر والشمس.ويحمل البرج الجديد اسم Ophiuchus، أو حامل الثعبان، وهو أحد الأبراج التي اقترحها بطليموس في القرن الثاني قبل الميلاد. وأكدت وكالة الأنباء الأمريكية أسوشيتد برس أن الأبراج الفلكية الشرقية تعترف بوجود برج ثالث عشر وتتقبله منذ عهود قديمة، ما يجعل تقبل وجود برج ثالث عشر في الأبراج الغربية مبررا ومنطقيا.





أن الأبراج الاثني عشر المعروفة للمواطنين والتي يتابعها البعض لمعرفة حظه اليومي في الجرائد والمجلات اليومية هي عبارة عن أثنى عشرة مجموعة من هذه المجموعات النجمية الموجودة على صفحة السماء والتي يبلغ عددها 88 مجموعة، وهي التي أقرها الاتحاد الدولي الفلكي عام 1928-1930.وأضاف تادرس، في تصريح خاص لمصراوي، اليوم الخميس، أن ما يميز هذه الأبراج عن باقي المجموعات الأخرى هو وقوعها على امتداد مدار الشمس الظاهري حول الأرض، وهذا المدار مقسم الى أثنى عشرة جزء كل منها 30 درجة قوسية ومجموعها يمثل دائرة كاملة (360 درجة)، ولذلك فهي تسمى دائرة البروج.



وعلى هذا فأن الشمس تقع في إحدى هذه الأبراج شهريا وعلى مدار الاثني عشرة شهرا سنويا .. ولتسهيل الأمر نقول لو افترضنا جدلا انه بالإمكان حجب ضوء الشمس في النهار لأمكننا رؤية الكوكبة النجمية أو البرج المذكور خلفها مباشرة.. ولأن بداية السنة فلكيا تبدأ من برج الحمل وتنتهي في برج الحوت، وحيث أن الارض تترنح في الدوران حول نفسها بطريقة مغزليه فان مسقط القطب الشمالي يرسم دائرة صغيرة عند نجم الشمال تكتمل كل 26 ألف سنة تقريبا، ونتيجة لهذه الحركة تتغير دائرة البروج، ويظهر البرج الثالث عشر الذي يقع ما بين برجي العقرب والقوس وهو برج الحواء أو حامل الثعبان وفترته تكون من 30 نوفمبر الى 18 ديسمبر من كل عام".
بهذا يسمى البرج أو المجموعة النجمية "كوكبة نجمية" وليس كوكبًا، فحامل الثعبان تسمى كوكبة حامل الثعبان، مؤكدا أن البرج متعارف عليه فلكيًا ولكن يتم تجاهل وجوده لقصر مكوث الشمس فيه . ولهذا لا يعتمد في الحسابات والتوقعات ولا يحدث اي تغيير في اي شيء .
الخلاصة :
الموضوع غير مهم ولا يؤخذ في الحسابات ولن يتغير اي شيء في علم الفلك المعروف





Sitemap خريطة الموقع